الأربعاء, 20 شباط/فبراير 2019

مركز العمل المجتمعي ينجح في استرجاع هوية لسيدة مقدسية

 نجحت  العيادة القانونية  بمركز العمل المجتمعي- جامعة القدس في فترة خمسة شهور من المتابعة القانوينة والعمل القانوني في استرداد هوية لسيدة مقدسية سحبت لفترة تصل الى ستة اعوام.

و .د صاحبة السبعين ربيعًا، ارملة تحمل الهوية المقدسية قبل سحبها، توفي زوجها في عام 2011 فتوجهت الى مكتب  الداخلية لتغيير الحالة الاجتماعية من متزوجة الى أرملة، فجل ما أقدمت عليه وزارة الداخلية بإصدار قرار اقتضى تنفيذه على الفور وهو سحب هوية و.د. منذ عام 2007   بحجة  أنها اقامت في مناطق الضفة الغربية لمدة تزيد عن سبع سنوات.

توجهت و.د. الى المركز، واستقبلها محامي العيادة القانونية، وبدوره شرع في الإجراءات القانونية وارسل رسائل لوزارة الداخلية الاسرائيلية، موضحا فيها عدم قانونية قرار الداخلية بسحب هوية المواطنة المذكورة وإثبات مركز حياة الموطنة في مدينة القدس مرفق به الوثائق المطلوبة مثل ( الأرنونا الكهرباء والماء وجلب فواتير لمدة عامين) ، وتقارير طبية تبين مرض و.د. وحاجتها لاسترجاع هويته للعلاج في مدينة القدس.

و تم تقديم طلب لم شمل ذاتي حسب قانون "شيرانسكي"،  وتوضيح أن موضوع سحب الهوية قد تم بأسلوب غير قانوني، وإثبات أن و.د. مقيمة  في القدس منذ زمن، وانها يتوجب على الداخلية ارجاع الهوية بعد اثبات مكان اقامتها لمدة عاميين.  

وبعد اربعة شهور من تقديم الطلب وقيام المركز بإرسال اشعارات عدة وتذكير للداخلية ومتابعة للملف، قامت وزارة الداخلية بدعوة و.د. لجلسة استماع، ونجحت العيادة القانونية في مركز العمل المجتمعي من استرجاع اقامة السيدة و هويتها المقدسية  .